في فجر هذا اليوم؛ غرة محرم من عام ١٤٣٦ من هجرة المصطفى صلى الله عليه وسلم، ندشن بحمد الله موقعنا الرسمي بحلته القشيبة وتصميمه المتميز
وقد حاولنا في هذا الشكل الجديد مواكبة مااستجد من تطور في عالم تصميم المواقع العلمية المتخصصة، وحاولنا تسهيل الدخول للموقع بقدر المستطاع، وربطنا الموقع بالمواقع الأخرى الخاصة بالمشرف على الموقع، تويتر وفيس بوك، مع زيادة في رفع درجة الأمان ، وإثراء الموقع بالأخبار اليويمة المتجددة حول نشاطات المشرف العلمية


شكراً لكل من أسهم في تطوير الموقع والشكر موصول لجميع الزوار والمشتركين ... الداعم الحقيقي للموقع
والحمدلله رب العالمين

 

المشرف على الموقع
أ.د إبراهيم بن عبدالله المحيسن

جديد التغريدات


Strict Standards: Only variables should be passed by reference in /home/mohysin/public_html/home/modules/mod_wdstwitterwidget/helper.php on line 111
IbrhmAlmohysin الفجر والفرج توأمان!! فالفجر: انتقال من ظلامٍ إلى النور والفرج: انتقال من ضيقًٍ إلى سعة صباحكم فرج من كل هم.. وفجر… https://t.co/cPPxiJMQty
21hreplyretweetfavorite
IbrhmAlmohysin احرصواعلى الصلاةمع الجماعةوتعرفوا عليهم!!فقدجاءفي الحديث:إن أهل الجنةإذا دخلواالجنة ولم يجدواأصحابهم الذين كانوامعه… https://t.co/mLwn4LY04y
21hreplyretweetfavorite
IbrhmAlmohysin قال الله ﷻ على لسان يعقوب عليه السلام: "عَسَى اللهُ أَنْ يَأْتِيَنِي بِهِمْ جَمِيعًا" اشتداد الكرب لا يعني اليأس إ… https://t.co/pWuGQZBSef
IbrhmAlmohysin وإن أردت نجاحا أو بلوغ منىً فاكتم أمورك عن حافٍ ومنتعل وجانب الحرصَ والأطماعَ تحظَ بما ترجو من العز والتأييدِ في عجلِ الصفدي
IbrhmAlmohysin لو قيل لك أن شخصين يقتتلان على بعوضة . لسخرت منهما. ​فكيف والعالم كله يقتتل على الدنيا، والتي لا تساوي جناح عند الله جناح بعوضة​!.
رسائل علمية
ترجمة
منتدي الحوار
مساحة المقررات

Copyright 2014 © الموقع الرسمي للأستاذ الدكتور إبراهيم بن عبدالله المحيسن